حذاء طويل، متناسق ودافئ، أصبح صيحة الشتاء المتجددة، يضفي مظهرا مميزا على الإطلالة ككل، سواء كان مصنوعا من الجلد او المخمل، بالكعب العالي أو بدونه، حيث يبدو أنيقا وسهل التنسيق، بطرق عصرية ومسايرة للموضة، ليتربع على عرش الأحذية الأنيقة .

ويختلف طول أحذية الساق الطويل هذا الموسم عن باقي السنوات السابقة، حيث تجاوزت طوله الركبة، منها من يصل إلى الخصر، مصنوعة من مختلف أنواع القماش والجلد الرفيع، ما يعطي طابعا مميزا للأقدام كيفما كانت، خصوصا لنحيفات الجسم، في حالة تم تنسيقه مع الفساتين والسراويل القصيرة، في حين ان “البوت” القصير، أو حذاء الركبة، يليق بممتلئات الجسم تحديدا، كما يتوافق مع مختلف الأجسام، وكافة أشكال الملابس، إذا نسّقت بدقة.

بهذا الموسم، قدّمت كبريات الأزياء العالمية، الحذاء الطويل بأشكال متميزة، واكسيسوارات مختلفة، وبأطوال متنوعة، طويلة وقصيرة، بابتكارات متفردة، من قبيل المزينة بالورود، على قماش مخملي جذاب، حيث أصبح رائجا هذه السنة، لسهولة تنسيقه مع إطلالة النهار أو الليل، مع الكعب الرفيع أو المسطّح، الذي يعتمد في مختلف المناسبات.

مجلة سيدة
مجلة سيدة تهتم بكل ما يتعلق بعالم المرأة من موضة ، أزياء ، صحة ورشاقة والمطبخ ومجموعة من الامور المتعلقة بالحياة اليومية للمرأة .